منتدي همسات المحبة للزواج المجاني
السلام عليكم,
اهلآ
بك معنا في منتدانا.. بين اخوانك واخواتك الأعضاء
ونبارك لأنفسنا أولاً ولك ثانياً بزوغ نجمك وإنضمامك لركب هذه القافلة
الغالية علينا
نتمنى لك طيب الإقامة وقضاء وقت مُمتع ولحظات سعيدة بصحبتنا .. بإذن الله
في إنتظار ما يفيض به قلمك من جديد ومفيد ..
لك مني أرق تحية http://zawage.7olm.org

المدير العام للمنتدى محمدالطويل _ مصر

http://zawage.7olm.org

اخوكم محمدالطويل _ مصر

منتدي همسات المحبة للزواج المجاني

منتدي همسات المحبة للزواج المجاني
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
مرحبا بالساده الاعضاء في منتداكم همسات المحبه للشباب المنتدي للجميع اخوكم محمدالطويل _ مديرعام المنتدي عليك بالتسجيل لتكون من اسرتنا الصغيرة ونرجو التسجيل لدينا

شاطر | 
 

 احفظ عليك لسانك (مقالي في موقع بوابتي)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.أحمد
كبير المشرفين
كبير المشرفين
avatar

عدد المساهمات : 29
تاريخ التسجيل : 18/06/2011

مُساهمةموضوع: احفظ عليك لسانك (مقالي في موقع بوابتي)   السبت يوليو 02, 2011 11:20 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا مقالي في موقع بوابتي التونسي نقلته لكم للفائدة

الحمد لله الذي أحسن نعمة اللسان فبه نشكرك، وبه نحمدك، وبه نقرأ كلامك فتُشفى صدورنا وتُروى عقولنا، ولخطر جُرم هذا اللسان نرجو منك الإعانة على ألا نستبيح به عرض أحد ولا ننهش به لحم إخواننا، ولا نتكلم إلا بما يُرضيك عنَّا، أنت ولي ذلك والقادر عليه.

واعلم أيها الإنسان أن مغبة الإفراط في ذنوب اللسان تؤول بك إلى النار، فخف من لسانك وارق به عن فتات الكلام، ولا تتكلم إلا إذا نُدِبت إلى الكلام، ولا تتكلم إلا فيما يعنيك، ولا تتكلم إلا بما لابد لك منه، فمن خاف سلم، واعلم أن باللسان قد تكفر وباللسان قد تؤمن، فاحترز من اللسان، واعلم أن أول فريسة يفترسها اللسان صاحبه فلا تكن في غفلة عن هذا وضع خطر اللسان نصب عينيك.

واحذر أن تكون قتيل لسانك، فقتيل اللسان ليس شهيدًا، فلو قتلك لسانك فعقوبتك النار إلا أن يرحمك الله، فلا تكن ممن سينكبون على مناخرهم يوم القيامة.
واعلم أن اللسان زارع لسيئاتك وحسناتك، فإما أن تحصد به نار جهنم وأعوذ بالله لي ولك منها، وإما أن تحصد به نعيم الدنيا والآخرة ونسأل الله هذا.

ونصيحتي لك أخي إذا هممت بكلام ترى فيه معصية لله، أو نهش لحم أخيك، أو غير ذلك من آفات اللسان، أن تبدل هذا الكلام بذكر الله وتسبيحه، فالكلام وإن كان في بعض الأحيان ضروري، فالسكوت في كثير من الأحيان أفضل من الكلام، ولو كنت فصيحا فهذه نعمة، فلا تستخدم نعم الله عليك في غير طاعته، أَيَمُنُّ عليك بنعمه فتستبيحها في معصية من وهبك إياها ؟! ولو كنت حقًّا فصيحا فعليك أن تعلم أن من الفصاحة قلة الكلام، فالعاقل الفطن من أغلق فمه وألجمه بلجام، فيا أخي لا تطلق العنان للسانك فتندم أشد الندم يوم عرضك على خالقك.

واعلم أن للسان آفات ومحاسن، فاتق آفاته وتنعم في محاسنه، فآفاته كالكذب والنميمة، والغيبة، وذكر الناس بالباطل، ورمي المحصنات الغافلات، وسب المسلم ولعنه والجدال والمراء، وغير ذلك مما يوقعك في معصية الله، فاتق هذه الآفات، ومن محاسن اللسان ذكر الله وتسبيحه، ودعوة الناس إلى الإسلام وحث المجاهدين على الحرب، وقراءة القرآن والجهر به، فعليك أن تنعم بهذه المحاسن.

ويا أخي حسن السمت في الصمت لا يعني ألا تتكلم أبدًا، بل أن تتبع قواعد الكلام وتسير على نهج نبيك (صلى الله عليه وسلم) والصحابة رضي الله عنهم والسلف الصالح في الكلام.

وقواعد الكلام كثيرة، منها على سبيل المثال لا الحصر: ألا تتكلم إلا فيما يعنيك وتترك ما لا يعنيك، ولا تتكلم إلا عندما تٌستدعى إلى الكلام ولا تجيب إلا عندما تسأل، ولا تجيب إلا عن علم، فالسلف الصالح كانوا يميلون إلى السكوت لا إلى الكلام، بل منهم من كان يغضب عندما يسأله شخص عن مسألة هو - أي المسئول - على علم بها، أما ما نراه اليوم من لغط الكلام وكثرته على علم وبدون علم وتعدى الناس اليوم وجرأتهم على كتاب الله وسنة نبيه، فهم يفتون في الدين بغير علم ويكذبون على رسول الله وينسبون إليه أقوالًا وأحاديث وفتاوى لم تثبت عنه، فليتبوءوا مقاعدهم من النار.

كان السلف الصالح يخافون من الكلام والفتوى وهم على علم، و نحن نتكلم من غير علم - رحمنا الله وغفر لنا - ألا تعلم أنه إن كان السكوت في بعض الأحيان من الأشياء التي تندم عليها، فإن ندمك على الكلام سيكون أكبر وأعظم، بل إنك قد لا تندم على سكوتك وتندم على كلامك في كثير من الأحيان وجُلها.

أما بالنسبة لطالب العلم فإن عليه أن يميل إلى السكوت أكثر من العامة، وعليه أن يتحلى بآداب الصمت وحسن السمت أكثر من غيره، " فأدب العلم أكثر من العلم" (1).
أي أن تعلم السمت الصالح في العلم أفضل من تعلم العلم نفسه، فالسلف كانوا يتعلمون من شيوخهم هديهم قبل أن يأخذوا عنهم علمهم، فكانوا إذا أتوا الرجل ليأخذوا العلم عنه نظروا إلى صلاته وسمته وهيئته ثم يأخذون عنه فعن الأعمش – رضي الله عنه –قال : " كانوا يتعلمون من الفقيه كل شيء حتى لباسه ونعليه " (2)

وعلى المتعلم بعد أن يصير عالمًا أن يٌرى حسن السمت في كل حياته وأن يتحلي به ففي شعب الإيمان " قد كان الرجل يطلب العلم فلا يلبث أن يٌرى ذلك في تخشعه وهديه ولسانه وبصره ويده " (3).
وخير من اهتدينا بهديه وسمته ودله ومشيه وحركاته ونومه وكل أفعاله نبينا – صلى الله عليه وسلم -.

وسنتناول تباعا بمشيئة الله الحديث عن حسن السمت وكيف تكون حَسن السمت؟.

----------

الإحالة


(1) السفاريني في " غذاء الألباب في شرح منظومة الآداب " ( 1 / 36 )، ط : دار الكتب العلمية بيروت - لبنان.
(2) " الآداب الشرعية في شرح منظومة الآداب " لابن مفلح المقدسي : ( 2 / 145 )، تحقيق : شعيب الأرناؤوط وعمر القيام، طبعة : مؤسسة الرسالة بيروت الطبعة الثالثة، 1419هـ / 1999م.
(3) " شعب الإيمان " للبيهقي ( 2 / 291 )، تحقيق : محمد السعيد بسيوني زغلول، ط : دار الكتب العلمية – بيروت / لبنان، الطبعة الأولى 1410هـ، ( 1 – 7 ).



وهذا رابط المقال http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=3251
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوزيد



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 09/07/2011

مُساهمةموضوع: رد: احفظ عليك لسانك (مقالي في موقع بوابتي)   السبت يوليو 09, 2011 6:55 am

جزاك الله خيرا اخي الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
همسات المحبة
مشرف المنتدي
مشرف المنتدي
avatar

عدد المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 20/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: احفظ عليك لسانك (مقالي في موقع بوابتي)   الخميس يوليو 14, 2011 2:05 am

مشكور أخي الفاضل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
احفظ عليك لسانك (مقالي في موقع بوابتي)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي همسات المحبة للزواج المجاني  :: لكي سيدتي الناس للناس-
انتقل الى: